أ.د. عدنان القطان باحث في مركز الرافدين للدراسات الاستراتيجية

تفاعلت عوامل عدة في الاختيار لعضوية مجلس الأعيان، كان منها المكانة الدينية والمكانة الاجتماعية، بسبب الانتماء العائلي أو المشيخة، ومنها الماضي السياسي، كالاشتراك في الثورة العربية الكبرى عام 1916، أو ثورة العشرين (30 حزيران 1920)، أو الاحداث الاخرى التي رافقت مسيرتهم ومنها الحاجة الى مؤهلاتهم الثقافية أو لكونهم من العسكريين الشريفيين أو من ذوي الرتب العالية، أو الوجاهة من خلال امتلاك الثروة من الاملاك والتجارة. كما لعبت الشهادة والتسلسل في الوظيفة، دورا بارزا في اختيار الشخصية، وقد تغلب صفة معينة عند اختيار العين ولكن ترافقها صفات اخرى.

وبشكل عام فالعضوية كانت مقتصرة على اولئك الأفراد البارزين في الحياة العامة ممن قدموا خدمات لبلدهم.

لذا نرى أن الاختيار كان قد وقع على “أكابر الرجال المحترمين لشرف أصلهم وكبر مقامهم وسمو منزلتهم، فهناك الروؤساء الدينيين والاحفاد العباسيون والعلماء والشيوخ …”.

ووصف الدكتور نزار الحسو هذا الشكل من الاختيار بقوله: “… كما وصل بعض الاشخاص واحتلوا مكانتهم وتكرروا في عضوية المجلس ليس بسبب مؤهلاتهم بل السبب هو العلاقات الشخصية المتبادلة والمصالح المشتركة التي ربطتهم بأعضاء النخبة الحاكمة وبصفتهم أعضاء في جماعاتهم …”.

وعلى ما يبدو ان  اختيار الأعيان أولا على أساس المذاهب، ثم يختار من الطائفتين اليهودية والمسيحية وكذلك لم يغفل المدن شمالا وجنوبا، أو كردا أوعربا أو تركمان لكي لا يجعل طائفة أو قومية معينة تشعر بأنها معزولة، وهذه الموازنة كانت فعلا موجودة في تشكيل مجلس الأعيان وطيلة العهد الملكي.

وندون الشخصيات التي اختيرت لعضوية مجلس الأعيان طيلة العهد الملكي 1925 – 1958، مع سيرة مختصرة لكل واحد منهم :

 

ت اسم العين المدينة عدد المرات عينا السيرة المختصرة
1 مناحيم صالح أفندي دانيال الحلة

يهودي

2 من زعماء الطائفة اليهودية وتاجر كبير،انتخب عضوا في المجلس التأسيسي العراقي، من كبار الملاكين في الحلة
2 عزرا مناحيم دانيال بغداد يهودي 3 صاحب شركة كبيرة (شركة خضوري وعزرا) للعقارات والمقاووولات تاجر كبير
3 يوسف عمانوئيل الموصل مسيحي 3 بطريارك الكلدان وهو من الشخصيات المسيحية البارزة في العراق
4 يوسف السابع غنيمة بغداد مسيحي 1 بطريارك الكلدان وهو من الشخصيات المسيحية البارزة في العراق
5 يوسف آفندي غنيمة بغداد مسيحي 1 تاجر كبير وله مكانة اجتماعية ويحمل ثقافة عالية
6 محمد حسن الصدر النجف 4 كان من رجال الدين والسياسة وكان والده السيد حسن الصدر مرجعا دينيا (1856 – 1935). من زعماء النهضة وله دور كبير في ثورة العشرين.
7 محمد صادق الصدر النجف 1 تم تعينه كبديل بعد وفاة السيد محمد حسن الصدر عام 1957، وكان يشغل منصب رئيس مجلس التمييز الشرعي الجعفري.
8 يوسف السويدي بغداد 1 من عائلة تتمتع بمكانة دينية وسياسية، كان من منظمي حفلات المولود النبوي ببغداد للاعداد لثورة العشرين وله دور فاعل فيها، كان يشغل موقع القاضي الشرعي في الكرخ، انتخب أول رئيس لمجلس الأعيان عام 1925م.
9 ناجي السويدي بغداد 2 من عائلة تتمتع بمكانة دينية وسياسية، كان قانونيا مشهورا، بل عدوه أبرز القانونيين في العراق في عصره حاصل على شهادة دكتوراه في القانون، عين أول وزير عدل في أول حكومة برئاسة عبد الرحمن النقيب، ساهم مع لجنة لاعداد القانون الأساسي العراقي، كان معارضا للمعاهدات العراقية البريطانية، كما حوكم لمشاركته في حركة نيسان مايس 1941.
10 توفيق السويدي بغداد 2 من عائلة تتمتع بمكانة دينية وسياسية، درس الحقوق في بغداد ثم استانبول ثم دراسته العليا في فرنسا جامعة السوربون، كان سياسيا مثقفا مارس القضاء في محكمة دمشق ودرس الحقوق بجامعة دمشق عام 1920، عمل في عدد من الاحزاب، ترأس الوزارة كما عين وزيرا وعين عضوا في مجلس الاتحاد العربي في 21 مايس 1958.
11 عبد الله النقيب الكيلاني بغداد 1 نقيب أشراف بغداد، عمل في السياسة العراقية حتى وفاته عام 1930.
12 رشيد عالي الكيلاني بغداد 1 من الحقوقيين البارزين ومن المقربين للملك فيصل، كان له دورا متميزا في العراق الملكي، تقلد مناصب عديدة، رئيسا للديوان الملكي ورئيسا للوزراء ووزيرا، ودوره معروف في حركة نيسان مايس 1941 وفي أكثر الأحيان يطلق عليها ثورة رشيد عالي الكيلاني.
13 ابراهيم الحيدري أربيل 2 تقلد موقع شيخ الاسلام في الدولة العثمانية عام 1918 وعاد الى بغداد عام 1922، مثل أربيل في عضوية المجلس التأسيسي العراقي.
14 داود الحيدري أربيل 1 حاصل على شهادة الحقوق من اسطنبول عام 1908، مثل أربيل في المجلس النيابي وعمل في الاحزاب السياسية.
15 عبد الغني كبة بغداد 1 من الاسر الدينية التي لها مكانة اجتماعية كبيرة ببغداد كان تاجرا، اختير وزيرا بلا وزارة
16 محمد حسن كبة بغداد 2 درس الحقوق وعمل مدرسا في المدرسة الجعفرية عام 1917، من رجال الحركة الوطنية، وشغل منصب وزير عام 1950 ومن التجار الجلبيين.
17 مصطفى العمري الموصل 3 من الاسر الموصلية المعروفة لها مكانة دينية واجتماعية. خريج مدرسة الحقوق عام 1921، تقلد عدة مناصب ادارية، ومن المعروفين في الحركة الوطنية بالموصل عام 1919، ترأس الوزارة لمرة واحدة واستوزر عدة مرات.
18 أرشد العمري الموصل 2 من الاسر الموصلية المعروفة لها مكانة دينية واجتماعية. كان مهندسا عمل في عدة مواقع ادارية ومن مؤسسي جمعية الدفاع الوطني بالموصل، كما عمل مع الأحزاب السياسية، ترأس الوزارة مرتين واستوزر عدة مرات وترأس مجلس الاعمار.
19 صالح باش أعيان البصرة 4 من العوائل البصرية لها مكانة اجتماعية ومن كبار الملاكين فضلا عن كونه تاجر كبير
20 عبد القادر باش أعيان البصرة 4 من العوائل البصرية لها مكانة اجتماعية ومن كبار الملاكين فضلا عن كونه تاجرا كبيرا
21 محمد علي بحر العلوم النجف 1 من العوائل النجفية المعروفة وتتمتع بمكانة دينية واجتماعية.
22 محمد علي القزويني الحلة 1 من العوائل المعروفة في الحلة (السادة القزاونة)، ملاك، عمل في الأحزاب والجمعيات السرية، كان له مكانة سياسية واجتماعية.
23 حامد النقيب البصرة 1 السادة الأشراف في البصرة، من عائلة السيد طالب النقيب الذي له دور كبير في السياسة العراقية.
24 أحمد الداوود بغداد 4 من العوائل الدينية المعروفة ببغداد، وحاصل على اجازة العلوم الشرعية، وتولى القضاء عدة مرات، عمل استاذا للفقه في بغداد، له مشاركات وطنية واسعة، فهو من المندوبين الخمسة عشر الذين قابلوا الحاكم المدني العام البريطاني مطالبين بتقرير مصير العراق بحكومة وطنية دستورية . وممن أعدوا لثورة العشرين، ومن السياسيين البارزين الذين نفوا الى جزيرة هنجام.
25 عبد الحسين الكيلدار كربلاء 2 اختير على أساس ديني كان كيلدار كربلاء ويذكر أنه من السادة الأشراف.
26 فخري الدين بك آل جميل بغداد 1 وهي اسرة تعد من أشراف بغداد فضلا عن كونهم ملاكين، ويعتبر عميد الاسرة ومن السياسيين الكبار.
27 عبد المهدي المنتفكي الناصرية 3 من الشخصيات التي لها دور في ثورة العشرين كونه موفد الثورة من الناصرية الى بغداد، وكان يحرض عشائر سوق الشيوخ على الثورة، وقف ضد المعاهدة العراقية البريطانية لعام 1926، استوزر عدة مرات وخاصة وزارة المعارف.
28 هبة الله المفتي الموصل 1 اختير على أساس المكانة الدينية والاجتماعية، كان مفتي عقرة، درس العلوم الشرعية ومارس القضاء، وجدهم الأعلى الملا يحيى (1772 – 1837م) من كبار علماء الدين ومن أساتذة المفسر أبي الثناء الآلوسي. وينحدرون من السيد عبد الله الاعرجي المعروف.
29 أحمد الفخري الموصل 1 من اسر الموصل المعروفة لها مكانة دينية واجتماعية، وينحدرون من السيد عبد الله الأعرجي، خريج دار المعلمين العثمانية، شغل مواقع قضائية، وعمل في الحركة الوطنية للدفاع عن الموصل.
30 ابراهيم عاكف الآلوسي بغداد 1 من اسرة اشتهرت بالشرافة فضلا عن كونه تربويا فقد تولى وزارة المعارف مرتين وهو من حملة شهادة الدكتوراه.
31 محمد علي فاضل الموصل 2 من الاسر الموصلية العريقة المعروفة وهو من الشخصيات البارزة، انتخب عن الموصل عضوا في مجلس المبعوثان العثماني واستمر في عضوية مجلس الاعيان حتى عام 1935.
32 علوان الياسري الديوانية 3 يتمتع بثقل عشائري ومكانة دينية كبيرة في الديوانية والفرات الأوسط، وهو من زعماء ثورة العشرين، وكان عضوا في الوفد الذي قابل وكيل الحاكم المدني العام في النجف عام 1919م للمطالبة باستقلال العراق.
33 نور السيد عزيز الياسري الديوانية 1 يتمتع بثقل عشائري ومكانة دينية كبيرة في الديوانية والفرات الأوسط، وهو من زعماء ثورة العشرين، وكان عضوا في الوفد الذي قابل وكيل الحاكم المدني العام في النجف عام 1919م للمطالبة باستقلال العراق.

اختار رجال ثورة العشرين السيد نور قائم مقاما للنجف، وبعد اجهاض الثورة هرب الى الحجاز وعاد مع الأمير فيصل الى العراق في 21 حزيران 1921. وانتخب السيد علوان عضوا في المجلس التأسيسي ثم استوزر، وترأس اجتماع مجلس الامة أثناء حركة نيسان مايس 1941.

34 محسن أبو طبيخ الديوانية 3 من السادة العشائريين البارزين، ومن المشاركين في معركة الشعيبة عام 1915 ضد الانكليز وقد جرح فيها، شارك بشكل فاعل في ثورة العشرين واختاره الثوار محافظا لكربلاء، وبعد اجهاض الثورة هرب الى الحجاز، وكان أول مبايعي الملك فيصل وعاد معه الى العراق.

وهو من كبار الملاكين في الديوانية.

35 عبد الكريم السعدون الناصرية

المنتفك

1 وهو من السادة العشائريين من العوائل التي لها مكانة اجتماعية كبيرة، درس في مدرسة العشائر في عام 1897م وانتخب عضوا في المبعوثان العثماني ومن كبار الملاكين، شقيق عبد المحسن السعدون رئيس وزراء العراق.
36 جمال بابان السليمانية 1 عائلة آل بابان من السادة العشائريين وملاك أراضي، ينتمون الى عشيرة بشدر.

تخرج جمال ضابطا عام 1912 وحارب الانكليز في الحرب العالمية الاولى ختى الهدنة، وعاد الى بغداد واستأنف نشاطه الوطني في حزب حرس الاستقلال، ألقي القبض عليه ونفي الى جزيرة هنجام.

37 جلال بابان السليمانية 1 اما جلال فقد درس الحقوق ونال شهادتها وعد من كبار رجال القانون.
38 أحمد مختار بابان السليمانية 1 نال شهادة الحقوق عام 1923 تقلد عدة مناصب وزارية وكان محطة ثقة البلاط الملكي حتى أصبح رئيسا للديوان الملكي وترأس الوزارة واستوزر لعدة مرات
39 جميل صدقي الزهاوي بغداد 1 شاعر وفيلسوف بارز، ابن مفتي بغداد، كان عضوا في مجلس المبعوثان العثماني، عين عضوا في محكمة استئناف بغداد عام 1887م وعمل في السياسة العراقية ختى وفاته عام 1936.
40 محمد الحبيب الأمير

(أمير ربيعة)

الكوت 3 هذه العائلة لها مكانة عشائرية كبيرة وهي عائلة (الامارة) وكان محمد الحبيب الأمير (أمير ربيعة) ذو مكانة مرموقة ومن الملاكين الكبار واستوزر.
41 عبد الرزاق الأمير الكوت   من عائلة الامارة التي لها مكانة اجتماعية فاكتسب شهرته منها وانتخب عضوا في المجلس التأسيسي ونائبا في البرلمان العراقي وعمل مع الأحزاب السياسية.
42 عداي الجريان الحلة 1 من السادة العشائريين، شيوخ عشيرة ألبو سلطان من عشيرة زبيد المعروفة، وملاكين كبار.
43 عبد المحسن الجريان الحلة 1 من السادة العشائريين، شيوخ عشيرة ألبو سلطان من عشيرة زبيد المعروفة، وملاكين كبار.
44 عبد الواجد الحاج سكر النجف 1 من السادة العشائريين، شيخ عشيرة ألبو فتلة العشيرة الكبيرة في الفرات الاوسط، كان له دورا بارزا في ثورة العشرين ومن المطالبين بحكومة عربية دستورية.
45 محمد العريبي العمارة 1 من السادة العشائريين، رئيس عشائر ألبو محمد في العمارة، أصبح عضوا في المجلس التأسيسي ونائبا لتسع مرات.
46 رايح العطية العمارة 2 من السادة العشائريين شيخ عشيرة الحميدات، له دور بارز في ثورة العشرين، هاجر الى الحجاز بعد اجهاض الثورة وعاد الى العراق مع الأمير فيصل.
47 مظهر الحاج صكب العمارة 1 من السادة العشائريين، رئيس عشائر السعيد من عشائر زبيد المعروفة، ومن الملاكين الكبار، انتخب عضوا في المجلس التأسيسي ونائبا في مجلس النواب عدة مرات.
48 سماوي الجلوب السماوة 1 من السادة العشائريين، شيخ عشيرة خفاجة، ومن الملاكين، من المساهمين في ثورة العشرين.
49 خيون العبيد الديوانية 2 من السادة العشائريين، شيخ عشيرة الأرزيج، كان نائب في مجلس النواب لتسع دورات ومن الملاكين.
50 حسين جلبي العطية البصرة 1 من أشراف البصرة له مكانة اجتماعية ومن كبار التجار الجلبيين.
51 آصف وفائي قاسم آغا الموصل 2 من شيوخ الموصل المعروفين والمدافعين عنها، تخرج من المدرسة الرشيدية بالموصل، عمل كاتب عدل في العهد العثماني، انتخب عضوا في مجلس المبعوثان العثماني، وانتخب عضوا في المحلس التأسيسي العراقي.