الحكومة العراقية نسيت أن إتفاقيتها مع الأردن ستكون أحادية الجانب، بمعنى انها ستعتمد كليآ على الإستيراد، و لا يوجد تصدير للمنتجات العراقية لأنها معطلة كليآ، فالأهمية الإقتصادية أن تكون الحكومة قد عملت على إكتفاء ذاتي من الزراعة و الصناعة المحلية حتى تفكر بعدها بفتح قنوات تصدير.